الأخبارسياسة

أردوغان يجدد تعهده بدعم الحكومة الشرعية في ليبيا وفضح جرائم حفتر

جدد  الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الإثنين، تعهده بوقوف وتأييد تركيا جانب الشعب الليبي بكل إمكانياتها، مضيفا أنه “سنواصل دعم الحكومة الشرعية في ليبيا ولن ندعم أي حكومة انقلابية”.

كلام أردوغان جاء في كلمة ألقاها خلال مؤتمر صحفي مشترك، عقده مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة، في العاصمة التركية أنقرة.

وأضاف أردوغان أن “هدفنا هو رفاهية الشعب الليبي أولاً وحماية وحدة الأراضي الليبية والوحدة والاستقلال الليبي”.

وأوضح أن “تركيا دعمت الحكومة الليبية الشرعية في وجه قوات الانقلابي خليفة حفتر”، مؤكدا أنه “نسعى من أجل إحلال السلام في ليبيا ودعم العملية السياسية”.

وأشار إلى أن “هدفنا في الفترة المقبلة بسط حكم حكومة الوفاق الوطنية على كامل الأراضي الليبية”، لافتا أن “المقابر الجماعية التي تم اكتشافها في ليبيا، شاهدة على جرائم حفتر وهي جرائم ضد الإنسانية”.

وأكد أردوغان أن “تركيا جاهزة من أجل إعادة المشاركة في إعمار ليبيا، وتسخير خبراتها لهذا الهدف”، موضحا أنه “تم الاتفاق على نقاط عدة من بينها التواصل وتعزيز علاقات التعاون الثنائية بين تركيا وليبيا”.

كما أكد أردوغان أن “مذكرة التفاهم الموقعة مع ليبيا بشأن مناطق الصلاحية البحرية ضمنت المصالح الوطنية لكلا البلدين”.

وتابع “قررنا تقديم 150 ألف جرعة لقاح ضد فيروس (كورونا) إلى ليبيا”.

واستطرد “كما أننا سنقوم بتحسين البنى التحتية للقطاع الطبي في ليبيا”.

من جهته، قال الدبيبة إن “اجتماع اليوم هو انطلاق عمل اللجنة الاستراتيجية المشتركة بين تركيا وليبيا”.

وأضاف أنه “نتطلع إلى علاقات استراتيجية مع كل الدول وخصوصاً مع الشقيقة تركيا، ونتطلع إلى أن تكون هذه العلاقة نموذجاً يُسعى إليه”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى