الأخبارسياسة

أردوغان لديبي الابن : نقف مع الشعب التشادي لتجاوز المحنة

أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس، عن تعازيه في مقتل رئيس تشاد إدريس ديبي، مؤكداً وقوف بلاده إلى جانب الشعب التشادي في محنته.

وذكرت دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، في بيان، أن الرئيس أردوغان اتصل هاتفياً برئيس المجلس العسكري الانتقالي التشادي محمد إدريس ديبي إتنو، نجل الرئيس الراحل.

وأضاف البيان أن أردوغان أعرب لإتنو عن بالغ أسفه لمقتل الرئيس ديبي، وعن تعازيه لأسرة الفقيد وللشعب التشادي.

وشدد خلال الاتصال على أن الرئيس الراحل، ساهم بشكل كبير في إقامة علاقات ودية وأخوية بين تركيا وتشاد.

وأكد أن تركيا ستواصل كما هو الحال دائماً، الوقوف إلى جانب الشعب التشادي في هذه المحنة والفترة الصعبة.

والثلاثاء، أعلن جيش تشاد مقتل الرئيس ديبي، متأثراً بجروح أصيب بها أثناء وجوده في ساحة المعارك ضد متمردين شمالي البلاد، دون توضيحات أخرى.

كما أعلن الجيش تشكيل مجلس عسكري انتقالي برئاسة محمد (37 عاماً) نجل الرئيس الراحل، لقيادة البلاد مدة 18 شهراً يعقبها إجراء انتخابات.

وجاء إعلان مقتل ديبي، الذي حكم البلاد لنحو 30 سنة، غداة فوزه بولاية رئاسية سادسة، بحصوله على 79.32% من الأصوات، في اقتراع 11 أبريل ، وسط احتجاجات من المعارضة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى