25042017الثلاثاء
Top Banner
pdf download

الأوبزرفر.. مرشحة التيار اليميني الفرنسي المتطرف تتبنى خطابا أكثر مرونة

08 يناير 2017
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)
  • وسائط

 

نشرت صحيفة الأوبزرفر تقريرا لمراسلتها كيم ويلشر تتناول فيه الصورة التي تحاول مرشحة التيار اليميني الفرنسي المتطرف آن ماري لوبان أن تظهر بها أمام الرأي العام والناخبين قبل نحو أربعة أشهر من الانتخابات الرئاسية في البلاد.


تسعى ماري لوبان إلى تغيير صورة الجبهة الوطنية التي انطبعت في أذهان الكثير من الناخبين أثناء زعامة والدها للحزب.


وتستهل ويلشر التقرير بالحديث عن التفاوت بين مقر لوبان الانتخابي ومكاتب حزب الجبهة الوطنية الذي تتزعمه.


ففي المقر الانتخابي ليس هناك من شعارات للحزب، كذلك يكاد ان يختفى اسم عائلة لوبان، فاللافتات تطالب الناخبين باختيار ماري فقط دون ذكر اسم عائلتها.


وتنقل مراسلة الاوبزرفر عن محللين سياسيين قولهم إن ما تقوم به ماري لوبان هو مجرد محاولة منها للتقرب من الناخبين الذين يظهرون امتعاضا لماضي الحزب المرتبط بالعنصرية.


و لا تزال ماري لوبان تسعى إلى تغيير صورة الجبهة الوطنية التي انطبعت في أذهان الكثير من الناخبين أثناء زعامة والدها جان ماري لوبان للحزب وهي صورة اختلط فيها العداء للأجانب والمثليين مع النازية والعنصرية بحسب الكاتبة.
 

وسائط

استطلاع الرأي

بعد فشل الحملات الإعلامية ضد الأزهر.. هل تتوقع استمرار المحاولات لتحجيم دور المؤسسة العريقة؟