23052017الثلاثاء
Top Banner
pdf download

"بشار الأسد بات آمنا".. تعليق الجارديان على انسحاب بعض قوات بوتين من سوريا

07 يناير 2017
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)
  • وسائط

 

وضعت صحيفة الجارديان البريطانية عنوان، "روسيا تبدأ سحب قواتها من سوريا " لتغطيتها التي كتبها محررها الدبلوماسي باتريك وينتور، التي يقول فيها إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أشر إلى "مهمة شبه منجزة" بإعلان بدء مغادرة عدد من القطعات الروسية من البحر الأبيض المتوسط تتقدمها حاملات الطائرات "الأميرال كوزينتسوف".


ويشير تقرير الصحيفة إلى أن آراء الخبراء منقسمة بشأن رحلة حاملة الطائرات كوزينتسوف إلى البحر الأبيض المتوسط،وهل أنها قدمت أي فعل عسكري أم كانت مجرد عرض رمزي للقوة البحرية الروسية؟.


ويضيف التقرير أن قرار بوتين بتقليص قواته في سوريا بدءا من 29 ديسمبر تزامن مع بدء الهدنة في سوريا التي توسطت روسيا وتركيا لتحقيقها، وأن اتفاق الهدنة الهش، الذي استبعد تنظيم الدولة وجماعة فتح الشام القريبة من القاعدة، ظل ساريا في الغالب على الرغم من أنه ليس كل الأطراف بدت ملتزمة به.


ويشير التقرير إلى أن الاتفاق صمم لتمهيد الطريق لمحادثات السلام المقرر عقدها في استانة، عاصمة كازاخستان، في وقت لاحق من هذا الشهر في محاولة لإنهاء النزاع الدائر في سوريا منذ ست سنوات.


وتقول الصحيفة إن بوتين سبق أن أعلن في مارس عن سحب جزئي للقوات الروسية من سوريا لكنه سرعان ما عزز وجودها ثانية مع اشتداد القتال.


وتخلص الصحيفة إلى أن من المرجح أن الرئيس الروسي بات يشعر هذه المرة أن حليفه السوري بشار الأسد بات آمنا، إن لم يكن سياسيا، فعسكريا على الأقل.


ومازالت روسيا تنشر منظومة دفاع جوي في سوريا مجهزة بأنظمة صواريخ أس 300 وأس 400.
 

وسائط

استطلاع الرأي

بعد انتهاء القمة الإسلامية الأمريكية: هل تتوقع تغيرًا حقيقيًا في علاقة أمريكا بالشعوب الإسلامية؟