22012017الأحد
Top Banner
pdf download
إن مما يُجمع عليه العاقلون أن انهدام منظومة مكارم الأخلاق أضرُّ بكثير من انهدام المصانع وخراب البلاد، وأن فساد الأخلاق وضياع المكارم، أضرُّ على الناس من ضياع الأموال والمدَّخرات والمقدَّرات.
 
وأن الأُمة الإسلامية كم أصابها من نوائب الدهر وإحن الزمان على أيدي أعدائها، وكم فعلوا بها الأفاعيل، وكم نكّلوا

 

لا شك أن البيان الختامي لمنظمة التعاون الإسلامي والذي استلمت تركيا رئاسته من مصر لعهدة سنتين إلى ثلاث، يمثل وثيقة تاريخية بين الدول الإسلامية وهي تستذكر داعمة للأقليات المسلمة، التي ترزح تحت طائفية أو استبداد أكثرية غير مسلمة.
 
ثم إن التنوع الرائع في استذكار أداء مختلف الدول الأعضاء

تعصر جريمة حلب المستمرة منذ أسبوعين القلب الحي عصراً من الألم، فالبراميل المتفجرة المصبوبة على رؤوس الأبرياء من الأطفال والنساء والرجال والشيوخ في البيوت والمساجد والطرقات والمستشفيات والمدارس، لم تتوقف ولن تتوقف بحسب مجرمي روسيا، ذات التاريخ العريق في إسالة دماء المسلمين في كل حقبها القيصرية والشيوعية والبوتينية، حيث يقدر

لا شك أن الإسلام قد أولى أهمية كبرى للعلم والعلماء، وحث على طلب العلم ما استطاع المرء إلى ذلك سبيلا. يكفى أن نشير إلى أن كلمة"العلم" ومشتقاتها -أفعال أو أسماء أو صفات -قد وردت فى كتاب الله سبعمائة مرّة. ومن أسماء الله الحسنى: (العليم). 
 
وأول كلمة نزلت من فوق

نشرت صحيفة التايمز البريطانية تقرير يتوقع عودة التعافي إلى الأسواق النفطية وارتفاع اسعار النفط الخام في النصف الثاني من هذا العام أو العام المقبل، بعد أن وصلت إلى أدنى مستوى لها هذا العام.

 

واعتمد التقرير على تصريحات للمدير التنفيذي لمنظمة الطاقة الدولية، فاتح بيرول، في اليابان قال فيها "في

 ضعف وتداعي قوة وحضور الإمبراطورية العثمانية اواخر القرن التاسع عشر ومطلع القرن العشرين، سمح لدولتي فرنسا وبريطانيا برسم خريطة الشرق الأوسط بالطريقة التي تتناسب مع طموحاتهم الاستعمارية، وتخدم مصالحهم وتثبيت نفوذهم في المنطقة.

 

فاجتمع الدبلوماسيين، الفرنسي فرانسوا جورج بيكو، والبريطاني مارك سايكس، بين نوفمبر/تشرين الثاني من عام 1915 ومايو/آيار

يلمس المراقب لحقل الدعوة الإسلامية رجحان كفة الاهتمام بالدعوة في الغرب على حساب الدعوة في بلدان الشرق الأقصى.
 
فالترجمات، الصوتيات، المرئيات، الفضائيات، المؤتمرات، والندوات إلى آخر قائمة الوسائل الدعوية تكاد تكون النسبة بين الغرب والشرق فيها 9-1.
 
كما أن الزخم الإعلامي وما يصاحبه من تنازلات وترخصات ودعوات لما

الأساليب الإعلامية التي استخدمها الرسول صلى الله عليه وسلم كانت مناسبة ومتوافقة مع العصر 

لم يكن الإعلام وسيلةً هامشيةً في العهد النبوي
لقد كان الإعلام وما يحتويه من عمليات اتصالية من ركائز الدعوة التي اعتمدها صلى الله عليه وسلم

الصفات التي ينبغي أن يتمتع بها المرسِل (الإعلامي) تمثلت بشكل كامل في

- علوم الاتصال والإعلام هي علوم خادمة يمكن للدعوة توظيفها فيما يحبه الله تعالى ويرضاه ويمكن أيضا أن يوظفها آخرون في معصية الله تعالى فالعيوب أو الميزات ليست في العلم ذاته ولكن في استخدام الناس له تماما مثل اللغة يمكن استخدامها لكتابة خطبة أو درس علم أو صياغة بحث كما

لم يستطع المحتلون الأمريكيون والايرانيون اخضاع العراق، هذا هو ملخص كل الأحداث الجارية في هذا البلد منذ دخول قوات الاحتلال الأمريكية والميلشيات الايرانية بكافة أنواعها إلى داخله ونقل الحرب عليه من الخارج إلى الداخل، بل وفي داخل المجتمع.


إذ ما يزال العراق صامدا لم يخضع وهو لا يزال يقاوم بكل

من بديهيات الإسلام البسيطة التي يعرفها كل مسلم يطالع كتاب الله عز وجل أن الإسلام هو الدين الذي ارتضاه الله عز وجل للبشرية جمعاء من أولهم إلى آخرهم، قال تعالى: "إن الدين عند الله الإسلام" (آل عمران: 19)، وأخبرنا الله عز وجل أن الأنبياء والرسل جميعاً كان دينهم الإسلام، فقال

 في معركتها ضد العرب لم تترك إيران وسيلة إلا ولجأت إليها بدءًا من الإنفاق المالي الهائل لزعزعة الأوضاع في المنطقة إلى رفع شعارات براقة لاستقطاب العامة

إيران نموذج فريد من الدول المعاصرة فهي دولة ذات عقيدة طائفية راسخة تحركها سياسيًا وثقافيا
وأيضا ثورة تريد أن تصدرها للمجتمعات الأخرى

إيران من

ربما ما زال هناك بعض الغموض حول الخلاف السعودي والعربي مع الحركة الحوثية، غموض مقصود ومُوجه لإثارة بعض الإستفهامات حول دور التحالف العربي في اليمن، ويأتي هذا مع رواية البعض بأن السعودية تنتقم من الحوثيين خوفاً من وصول الشيعة إلى سدة الحكم اليمني.

 

ومن أجل حصر جميع الزوبعات الإعلامية

استطلاع الرأي

بعد حكم الإدارية العليا بمصرية الجزيرتين.. هل سينفذ النظام المصري الحكم؟