28052017الأحد
Top Banner
pdf download

يعود الطفل الفلسطيني أحمد مناصرة (13 عاما) المتهم بمحاولة طعن إسرائيليين الشهر الماضي إلى الأضواء مجددا بعد تسريب مقطع فيديو يمتد لعشر دقائق لجلسة تحقيق معه من قبل ثلاثة محققين إسرائيليين.

 

ويظهر الشريط المسرب الطفل وهو يرتدي ملابس السجن وقد جلس في غرفة فيها ثلاثة محققين يتناوبون استجوابه وهو

تشهد الأراضي الفلسطيني المحتلة مواجهات مستمرة بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي منذ بداية أكتوبر الجاري باتت تعرف باسم "انتفاضة القدس".

 

وأسفرت تلك المواجهات عن استشهاد 57 فلسطينياً برصاص واعتداءات الاحتلال والمستوطنين، بالإضافة لأكثر من 1500 جريح.

 

وبشكل لافت حققت الفتيات الفلسطينيات، حضورًا في انتفاضة القدس، جنبًا إلى

تواجه انتفاضة السكاكين عدة تحديات يعد من أخطرها على شبان المقاومة، هي الوحدات الخاصة الإسرائيلية "المستعربون"، أو ما يعرف باللغة العبرية بـ "المستعرفيم"، فهم يستقلون مركبات تحمل لوحات تسجيل فلسطينية، بزي عربي فلسطيني، ومعهم أوامر بالقتل والإعدام دون تردد تحت "غطاء قانوني"، كما يتم اختيار أفرادها ضمن مواصفات خاصة جدا.

أجمع مسؤولون وعلماء دين ومحللون على أن الهبة الشعبية الفلسطينية الأخيرة ردا على الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني الأعزل هي نتيجة طبيعية للتصعيد الأمني الإسرائيلي وانتهاكه لحرمات الأماكن المقدسة، مشددين على أن مناخ تدهور الأوضاع الأمنية مجددا "قد" يشي بانتفاضة فلسطينية ثالثة مماثلة لانتفاضتي 1987 و2000، إذا استمر الصلف

 

 

تتفقد الفلسطينية كاميليا أبو مطير "60 عاما"، صبيحة كل يوم، صنابير المياه داخل منزلها التي تقول إنها جافة، آملةً أن تجود بالمياه لأفراد عائلتها، بعد انقطاع دام أسبوع كامل.

فمنذ انتهاء الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة، صيف العام الماضي، تشهد منطقة الشاطئ غربي مدينة غزة، انقطاعاً مستمراً

 

 

بعد مرور عام على استخدام حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية "حماس" للأنفاق عبر الحدود في شن هجمات قاتلة خلال حرب غزة تقول مصادر، إن إسرائيل تعمل على اختبار تقنيات جديدة لكشف الممرات السرية كأولوية قصوى لكنها لم تعلن حتى الآن أن هذا النظام جاهز للتشغيل.

 

وبخلاف السرية العسكرية

تحول كنيس سابق في غزة إلى مستودع بينما اصبحت دار للحضانة مبنى أداريا. فبعد عشر سنوات على انسحاب إسرائيل من القطاع الفلسطيني لم يترك الوجود الإسرائيلي فيه سوى غضب المستوطنين الذي تم أجلاؤهم وجدلا تاريخيا حول فك الارتباط هذا.

 

اما بالنسبة لفلسطينيي القطاع، فقد حملت السنوات العشر التي تلت

كتب: علاء خميس
ما هي إلا ساعات معدودة ويصل «أسطول الحرية» - الثالث - إلى المياه الإقليمية الفلسطينية، وسط مخاوف من عمليات عسكرية من قبل العدو الصهيوني تجاه الأسطول الذي يهدف إلى «كسر الحصار الصهيوني عن قطاع غزة».

لم يكد الربع الأول من عام 2015 يضع أوزاره حتى أعلن عن مقتل قرابة 1600 مهاجر غير شرعي فى حوادث متفرقة انطلقت من سواحل البحر المتوسط، عبر مراكب صيد متهالكة تحمل بين طياتها الفارين بأحلامهم من جحيم الطغاة فى بلد العرب ليستقر بهم المقام فى النهاية فى قاع البحر، فى


 

كتب: أبوبكر أبوالمجد

 


بمناسبة مرور الذكرى الـ67 على نكبة العرب في فلسطين، رصدت "الأمة" الإحصاءات الخاصة بأهلنا هناك، والتي مهما بلغت دقتها فالواقع أشد وأنكى، و هنا نحن اجتهدنا في رصد آثار النكبة على أرض فلسطين الحبيبة المحتلة وإخواننا الأبطال هناك الذين شاركونا الدين والأخلاق والمبادئ والعروبة إلى

علاء خميس
مأساة إنسانية، شردت أعداد كبيره من الفلسطينين خارج ديارهم، وعملت على تهجيرهم وهدم معالم حضارتهم، خسر فيها الشعب الفلسطيني وطنه لصالح الكيان الصهيوني.

 

 

كتب: أبوبكر أبوالمجد

 


اعتداءات الصهاينة على المسجد الأقصى لم تتوقف منذ اغتصابهم لأراضي المسلمين في فلسطين، وحقدهم على المسلمين ومقدساتهم لا ولم ينته على ما يبدو، ورصدنا في هذا التقرير عددا من الاعتداءات التي قام بها المستوطنون الصهاينة خلال شهر إبريل وحتى اليوم الأحد.

 


فقال مدير المسجد

 

كتب: أبوبكر أبوالمجد

 


صمت وغيم وليل طويل يكتنفون علاقات المملكة المغربية بالكيان الصهيوني، وفي الوقت الذي يعرف كل دول العالم العربي والإسلامي، أن مصر هي أحد أبرز وأهم أصدقاء دولة الاحتلال في الشرق الأوسط، وجسرها إلى العرب، والتطبيع معهم، يجهلون تماما دور المغرب وحكامها الذي لم يغب يوما

استطلاع الرأي

بعد انتهاء القمة الإسلامية الأمريكية: هل تتوقع تغيرًا حقيقيًا في علاقة أمريكا بالشعوب الإسلامية؟