30032017الخميس
Top Banner
pdf download


استشهد شاب فلسطيني وأصيب ثلاثة آخرين بجراح، اليوم الأربعاء، جرّاء قصف إسرائيلي استهدف مناطق شمال قطاع غزة.

 

وقالت مصادر فلسطينية، إن طائرة استطلاع وزوارق حربية تابعة لجيش الاحتلال الصهيوني قصفت، صباح اليوم، شواطئ بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة وقوارب الصيادين في عرض البحر بعدد من القذائف.

 

وأضافت

قامت مجموعات من المستوطنين اليوم الأربعاء، باقتحام المسجد الأقصي صباح اليوم، من باب المغاربة، تحت حراسة قوات الاحتلال وعناصر من قوات الخاصة والتدخل السريع.

 

وراقب المصلون وطلبة حلقات العلم في المسجد الأقصى سلوكيات المستوطنين خلال جولاتهم الاستفزازية والمشبوهة في المسجد المبارك وتصدوا لاقتحامات المستوطنين بهتافات التكبير والتهليل.

 

كما


استشهد ثلاثة شبان فلسطينيين برصاص الاحتلال الصهيوني وأصيب اثنين بجراح خطيرة، اليوم الثلاثاء، في بلدة بيت جالا ببيت لحم وبالقرب من منطقة بيت عينون شمال شرق مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة.

 

وأفادت مصادر طبية، أن الشاب سرور أحمد ابراهيم أبو سرور 21 عاماً من مخيم عائدة ببيت لحم استشهد

 

أفادت مصادر فلسطينية أن فلسطينيًا ثانيًا استشهد، اليوم الثلاثاء، برصاص جنود الاحتلال شمالي مدينة الخليل، الواقعة جنوب القدس المحتلة، خلال إطلاق النار على فلسطيني آخر نفذ عملية طعن استهدفت جنودا إسرائيليين في المنطقة.

 

وأفادت وزارة الصحة ان الفتى عدنان عائد المشني (17 عاما)، من بلدة الشيوخ قرب الخليل،

 

قالت وزارة الصحة الفلسطينية إن شابًا فلسطينيًا استشهد وأصيب ثلاثة مواطنين، اليوم الثلاثاء، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال مواجهات اندلعت في بلدة بيت جالا، قرب مدينة بيت لحم، الواقعة جنوب القدس المحتلة.

 

وذكرت الوزارة أن الشاب سرور أحمد أبو سرور (21 عامًا)، استشهد متأثرًا بجراح أصيب بها خلال

اقتحمت مجموعات من المستوطنين صباح اليوم الثلاثاء، باحات المسجد الأقصى المبارك، وسط تصدّي العشرات من المرابطين لهم بالتكبير بالقرب من المصلّى القِبْلي في المسجد الأقصى.

 

ووفق شهود عيان، فإن شرطة الاحتلال أمنت الحماية لـ19 مستوطناً، برفقة القوات الخاصة الإسرائيلية التي انتشرت في باحات الأقصى منذ فتح "باب المغاربة" الخاضع


اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال 24 ساعة الماضية ، 21 مواطناً فلسطينيا من عدة محافظات رام الله والبيرة، ونابلس، وبيت لحم، وجنين، والخليل.


وبين نادي الأسير الفلسطيني في بيان له، أن قوات الاحتلال اعتقلت تسعة مواطنين فلسطينيين من بيت لحم، واعتقلت أربعة مواطنين فلسطينيين من محافظة الخليل، وثلاثة مواطنين فلسطينيين

 

أعلنت قوات الاحتلال اليوم الأثنين، اعتقال الفتاة الفلسطينية "ديانا صلاح حماد" من بلدة "بيت سيرا" غربي رام الله، بزعم ورود معلومات لجهاز مخابرات الكيان الصهيوني "شاباك" عن نيتها تنفيذ عملية فدائية ضد أهداف الكيان.


وأفادت مصادر إعلامية عبرية نقلا عن شرطة الاحتلال أن الفتاة اعتقلت داخل أراضي الضفة الغربية،

 

أصيب شاب فلسطيني صباح اليوم الأثنين، برصاص جيش الاحتلال الصهيوني، قرب جنين شمالي الضفة الغربية بزعم محاولة تنفيذ عملية طعن.


وذكر موقع صحيفة "معاريف" العبرية، أن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص على فلسطيني حاول طعن جندي قرب مستوطنة "حرميش" المقامة على أراضي بلدة "يعبد" قضاء جنين، حيث تبين أنه شاب


فرضت قوات الاحتلال الصهيوني اليوم الأحد، حصارا علي حي الظهيرات في بلدة عرعرة داخل الخط الأخضر، والتي شهدت قبل يومين عملية تصفية منفذ عملية "تل أبيب" نشأت ملحم.

 

وذكر موقع يديعوت أحرينوت العبري، ان قوات كبيرة من شرطة الاحتلال والأمن نصبت الحواجز في محيط الحي ومنعت الدخول والخروج منه


أحيت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" في العاصمة السورية دمشق الذكرى الـ51 لانطلاقتها، بحضور فصائلي فلسطيني وممثلين عن النظام السوري وحزب "البعث"، بالإضافة إلى قيادات من الحركة من الضفة الغربية، وسط تواجد أمني وعسكري مكثف.

 

ففي صالة "الجلاء" وسط العاصمة السورية دمشق، علقت صورتين كبيرتين لرئيس النظام السوري "بشار

قام مجموعة متطرفة من المستوطنين اقتحمت صباح اليوم الأحد، باحات المسجد الأقصى المبارك، وتجولت فيها تحت حراسة وحماية جيش وشرطة الاحتلال وسط محاولة من المرابطين والمصلين فيه التصدي لهم بهتافات وصيحات التكبير، وفق، "العربى الجديد".


ولا زالت سلطات الاحتلال تفرض قيوداً وإجراءات مشددة على دخول المرابطين والمصلين عبر بوابات المسجد

اعتقلت قوّات الاحتلال الصهيونى فجر الأحد، مواطنين بعد اقتحام منزليهما في بلدة نحالين غرب محافظة بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة.


وأفادت مصادر لوكالة "صفا" أنّ قوّة عسكرية من جيش الإحتلال اعتقلت الشابين أحمد محمود نجاجرة (21عامًا) وابن عمه نصار عقل نجاجرة (22عامًا) بعد اقتحام منزليهما وتفتيشهما.


كما اندلعت في

استطلاع الرأي

هل تستطيع حكومة الكيان الصهيوني فرض منع أذان الفجر بعد حكم المحكمة بذلك؟