22012017الأحد
Top Banner
pdf download


إنها قصة القميص الذي لم يزل يئنُ من دمائه الكذوب
إنها حكاية الغدر والخسّة والحزن والفرح والألم والأمل
إنها سردية الافتراء والإقصاء والقميص - الملطخ بالأسى - منها براء


مازال إخوة "يوسف" يحملون له من الحقد والحسد والكراهية ما تنوء بحمله الجبال .
ما زالوا يأملون الخلاص منه ومن "ثورته" ويخططون لحمله يوما ورميه في

شاهدت مؤخرا برنامج 99% «norsk» على محطة «nrk» النرويجية ومضمون البرنامج هو قيام بعض الشباب بزيارة عدة دول مختلفة في العالم. للوهلة الأولى وبالحلقات الأولى يعتقد المشاهد بأن البرنامج شيق ويسلط الضوء على قدرات الشباب لحب الاطلاع والبحث عن عمق التواجد الإنساني على هذه الأرض. 
 
ولكن في الحلقة الثالثة
بسبب المآسي التي تحدث لأبناء تعز منذ تسعة أشهر المتمثلة في الحصار والقتل والتشريد والتجويع، بدأت مؤخرًا الدعوة لما يسمى بالحراك البرغلي (تصوير الصراع على أنه مناطقي ومذهبي)، إلا أنه في تصوري هذا ليس حل للمشكلة بل خلق لمشاكل جديدة مستقبلية، وبعيدًا عن الهدف الذي خرج إليه أبناء تعز وقدموا
قال الله تعالى حين وصف مصر، وما كان فيه آل فرعون من النِّعمة والملك، بما لم يُوصَفْ به مشرقٌ ولا مغربٌ، ولا سهلٌ ولا جبلٌ، ولا برٌ ولا بحرٌ:{كَمْ تَرَكُوا مِنْ جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ * وَزُرُوعٍ وَمَقَامٍ كَرِيمٍ * وَنَعْمَةٍ كَانُوا فِيهَا فَاكِهِينَ} [الدخان: 25- 28] وعلى العموم جاء ذكرت مصر

علي مر العصور كانت كرامة المصري وعزته فوق كل شيء إلا عندما حكم مصر مصريون وهذه وقائع تاريخية اسردها لكم في التاريخ الحديث والقديم كي ندرك ثمن الكرامة.

 
ففي بداية خدمة الرئيس محمد نجيب في الجيش وقد كانت كتيبته في السودان فوجئ يوما بجنوده حالقي شواربهم جميعا فاستغرب هذا

الأمر المعيب والمخجل هو عندما يرسل قادة العالم رسائل صامتة إلى بشارنا وداعشنا وجيشنا الحر بأن لاتبقواحجرا على حجر في بلاد الشام . وبعد مراسم تشييع الشهيد تهرب الزوجة والأطفال إلى أوربا لتكمل وظيفتها المقدسة برعاية الأطفال ولطيبة قلبها ولدناءةحكام العالم يضيقون الخناق عليها ففي الدنمركيسلبونها خاتم زفافها وفي بريطانيايلبسونها

قامت الدنيا ولم تقعد، على مدار الأيام القليلة الماضية، بعد قرار المحكمة بحبس المدعو إسلام البحيري لمدة عام، وتبعها بأيام حبس فاطمة ناعوت، 3 سنوات، وتحولت برامج التوك شو إلى مناحة وعويل حزنا على قرار الحبس، وانتفضت المنظمات الحقوقية، دفاعا عن المحبوسين، واعتراضا على الأحكام، معتبرين إياها بالظالمة ومقيدة للحريات

ساهم الازدياد المتسارع في السكان والهجرة الداخلية إلي المدن والتوسع العمراني ودعم أسعار السلع والخدمات خلال العقود الماضية، في ازدياد غير مسبوق علي الطاقة في مصر بمعدل يتجاوز 7% سنويا،علي  الرغم من وصول معدل النمو الاقتصادي  إلى 2% فقط ونسبة العجز في الموازنة ارتفعت إلي حوالي 13% خلال تلك الفترة.

اعتصامات، اضرابات، تدمير وحرق لمكتسبات عامة وخاصة، اغتيالات سياسية تلتها عمليات ارهابية أدت إلى خروج حكومة الترويكا بقيادة النهضة من الحكم تاركة نسبة نمو قدرت بـ%2,6، ليتم تعويضها بحكومة مسقطة "Parachuté" لم تحز رضاء جميع أحزاب ومنظمات الحوار الوطني، لكن وبأمر خارجي أذعن الجميع لحكمها ومشيئتها، رغم أن

أخي

بلا عنوان

بلا مأوى

بلا دار

يتنقل بين الجدران

يفترش ا?رض

يلتحف السماء

بظلمة الليل

وبرد الشتاء

ونار الظلم والظلام

بفعل اللئام

أخي

في الزنزانة

رهن الاعتقال

بيننا وبينه

جدار عازل

سور فاصل

سلاح قاتل

حارس غادر

طعام فاتر

ماء غائر

سلك شائك

حبل تدلى

ضمير تخلى

أخي

في

أتمني للخطاب الديني أن يتطور بالعلم كما ورد كثيرا في القرآن عن أهمية العلماء والعلم الذي يستخدمه العقلاء.

 

فالذين يخشون الله عن علم هم العلماء، يقول الله تعالى في مُحكم التنزيل: {إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ}  (فاطر 28) والذين يتوصلوا للتأويل الصحيح للآيات المتشابهات الذي يعلمه الله منذ

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم.

..

وضع أهل الحكمة والعقل تصورات ثابتة للسير في سبيل العلاج لأي مشكلة من المشاكل في الواقع المعاصر سواء مشاكل تاريخية أو عقائدية أو اجتماعية أو سياسية أو اقتصادية أو نفسية

..

من خلال الخطوات الآتية :-

 

إن التعليم بكافة مستوياته أهم مصانع إنتاج الثروة البشرية الأزمة للتنمية الشاملة في كافة المجالات، فان صلحت المنظومة التعليمية صلح معها مشروعات التنمية الشاملة المستدامة، وإن انهارت انهار معها أي مشروع تنموي في أي مجال، فالمؤسسات التعليمية وظيفتها الأساسية ليس منح الشهادات ولكن تنمية المعارف والمهارات وتعلم سبل التفكير والإبداع

استطلاع الرأي

بعد حكم الإدارية العليا بمصرية الجزيرتين.. هل سينفذ النظام المصري الحكم؟