28052017الأحد
Top Banner
pdf download

رزقنا الله عقولاً لنفكر بها ونعلم بها ما لا نعلم ونميز بها الصواب من الخطأ ، فمن الخطأ الركون إلى أفواه الناس وتصديقهم في كل ما يقولونه وعدم تمييزك لكلامهم ووزنه بعقلك الذي وهبه الله لك

يتعرض الاقتصاد المصرى لعاصفة من الأزمات منذ ثورة 25 يناير ومن المعلوم أن دائماً ما تتعرض الدول في أعقاب الثورات الشعبية والتغير في المسار السياسي، لخلل جسيم في مسار الأداء الكلي لقطاعات الدولة ومر اقتصاد مصر بعدة مراحل ما بعد 25 يناير وكان إلى حد ما في طريقة إلى الاستقرار

قال تعالي "ِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَى? أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ إِنَّ اللَّهَ نِعِمَّا يَعِظُكُمْ بِهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ سَمِيعًا بَصِيرًا".صدق الله العظيم السميع البصير علي حكم من استخلفهم في الأرض ليحكموا بالعدل فخانوا هذه الأمانة.

بعد إعلانه خلع البدلة العسكرية، ليصبح بذلك مواطنا كباقي المواطنين، أصبح المرشح الرئاسي المحتمل عبد الفتاح السيسي في مرمي نيران ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي

لازلنا جميعا نذكر ذلك اليوم الذي دخل فيه كيلو إلى صفوف الإئتلاف الوطني برفقة كتلته "الديموقراطية" .

حال غير الداخلين في سلك العالمين
لما كان الغرض هنا هو عرض طبقات المجتمع الأفريقي المسلم على أوسع نطاق، وجب علينا أن ندرج هذا الفريق الذي لايدخل أفراده في منظومة علماء الدين، آخذين في الاعتبار مالهم من تأثير في المجتمع سلبا أو إيجابا.
يمكن تصنيف هؤلاء على فريقين إجمالا

انشغل الرأي العام المصري بكتابات الكاتب علاء الأسواني، الذى ملأ الدنيا ضجيجا بكتابات تنادي بالحرية والديمقراطية والعدالة بعد نجاح روايته (عمارة يعقوبيان) جماهيريا ، ورغم أن الرواية تنتمي إلى روايات جغرافية المدن التى تميز فيها الراحل نجيب محفوظ ، ورغم أن أى مقارنة بين عمارة يعقوبيان وأى رواية مكانية لمحفوظ

نعم إنها حرب صليبية رابعة
حتى أن جورج بوش من حمقه تعجل الإعلان بها في حرب الخليج، تلك المصيدة التي وقع في شباكها كل من البلدين الشقيقين وبخبث وبمكر أشعلوا نار الحرب التي أطفأها الله وجعلوا المسلمين من كل مصر وقطر يقتل أخاه المسلم

ولكن صفة الجديدة مصحوبة ببكة هى ما أصابنى بالغصة .وما أن رحت أتصفح الموقع حتى تعمقت الغصة وردتنى إلى توصية " شيرلى برنار " لكيفية بناء شبكات إسلامية معتدلة تتناغم مع الهدف

يعتبر الإختلاف، والتنازع، والتطاحن ، بجميع أنواعهم وأشكالهم ودرجاتهم داخل الأمة الإسلامية ... بين العلماء ، وبين الجماعات والأحزاب والأفراد ، وبين الدول الإسلامية ؛ هو الكارثة التي تتصدر المشهد ، والسبب الرئيس لتأخر هذه الأمة...

لما كانت أغلبية البشر تتفق على أهمية معرفة الماضي للوقوف على موضع مشكلة الحاضر وتشخيصها جيدا للعلاج(كما قيل تشخيص الداء قبل الدواء) ثم الانطلاق إلى التخطيط البنّاء الهادف للمستقبل المرجوّ؛ أحببت أن أشارككم بهمومي ــ وهمّنا واحد في العالم الاسلامي المعاصر ـــ يا من عقدت إفريقية السوداء أمل مستقبلها عليهم

رأيتها تتجول بين السيارات وتتنقل ببطء من سيارة لأخري وكأنها تطلب شيئا من السائقين والركاب دون جدوي أو إجابة من أحد، تلك الحرة السورية تطلب المساعدة بعد أن خرجت من بلدها جراء الحرب التي يشنها بشار الأسد علي شعبه.

حينما تتكلم من مربع المصلحة وشراء النفوس وبيع الضمائر فلن يسمعك من بالشوارع الثائرين لأرواح ازهقت ودماء اريقت وكرامة دنست وحياة ضيعت وحرمات استبيحت

استطلاع الرأي

بعد انتهاء القمة الإسلامية الأمريكية: هل تتوقع تغيرًا حقيقيًا في علاقة أمريكا بالشعوب الإسلامية؟