20072017الخميس
Top Banner
pdf download
د. فراس الزوبعي

د. فراس الزوبعي

كاتب سياسي في صحيفة الوطن البحرينية، باحث وأكاديمي مهتم بالقضايا الفكرية والسياسية.

زار رئيس وزراء العراق الحالي حيدر العبادي «بريطاني الجنسية»، أمريكا قبل أيام قليلة، وبشكل واضح طلب منه الرئيس الأمريكي حل الميليشيات وإيقاف التمدد الإيراني في العراق ووضع حد للفساد المالي

في بداية أبريل من عام 2006 وبعد تناول العشاء في ليفربول، أقلعت طائرة كوندليزا رايس وزيرة خارجية أمريكا من بريطانيا،

آن لكم أن ترحلوا (2)

نشرت في مقالات
22 مارس 2017

عملية إزاحة إيران وميليشياتها ستأخذ شهوراً طويلة وقد تكون المرحلة صعبة فإيران لن تستسلم بسهولة وميليشياتها ليس لديهم خيارات، لكن في نهاية الأمر سترحل.

أبدأ من حيث انتهيت في المقال السابق، لقد هيأت أمريكا أرضية وجودها الطويل في العراق، وبعبارة أخرى «روضت عدوها الوحيد الرافض لوجودها وهم العرب السنة» وكانت

آن لكم أن ترحلوا (1)

نشرت في مقالات
15 مارس 2017

يظن كثير من الناس أن الأماكن التي احتلتها إيران، أو أوجدت لنفسها موطئ قدم فيها من خلال من يواليها، لن تخرج منها، ويعللون ذلك بأن حقيقة العلاقة بين أمريكا والغرب عموماً من جهة، وإيران من جهة أخرى هي علاقة تحالف «من تحت الطاولة»، بدليل أن الأحداث الماضية كلها كانت لصالح

شعيط ومعيط

نشرت في مقالات
08 مارس 2017

وتبقى الأمثال العربية والشعبية سلوى للذين وقعوا تحت تأثير ضغط الأحداث التي تحيط بهم، يتعللون بها وربما يذكرونها للتهكم على حالهم وما وصلوا إليه، والحقيقة أن وراء هذه الأمثال قصص عاشها أصحابها، وربما وصلتنا موصولة بأكثر من قصة، كما هو حال المثل القائل شعيط ومعيط وجرار الخيط الذي ينطبق على

لعل من أهم ما يميز عصابات إيران وميليشياتها في بلداننا، ذلك الولاء التام لإيران مع أنها في الظاهر لا تمنحهم الكثير ليخونوا أوطانهم ويقدموا ولاء إيران عليها، ومن يعلم الطريقة التي تتبعها إيران في صناعة أتباعها لا يتعجب من هذا الأمر.

 

ذات مرة وأنا أتجاذب أطراف الحديث مع المفكر

أقلام حرة

استطلاع الرأي

هل ستفلح جهود تركيا والكويت في احتواء أزمة الخليج الحالية؟

نعم - 42.1%
لا - 47.4%

عدد المصوتون: 19
انتهت مدة التصويت في هذا الإستطلاع نشط: يوليو 15, 2017