28052017الأحد
Top Banner
pdf download

مقالات (3334)

02 مايو 2017

ومع كل هذه الإجراءات القاسية والمقصودة، فإن الأسرى الفلسطينيين المعزولين يبذلون قصارى جهودهم ليبقوا على اتصالٍ فاعلٍ مع إخوانهم الأسرى المضربين، في الوقت الذي يواصلون فيه إضرابهم، ويتمسكون به أكثر، رغم محاولات الإدارة المحمومة كسره،

الحرية والكرامة "7"

لا تتوقف سلطات السجون الإسرائيلية عن محاولاتها إنهاء الإضراب ووضع حدٍ له

02 مايو 2017

الدولة السرية في العراق هي المتحكمة بغالبية المفاصل الحيوية في البلاد وبالذات الأمنية والاقتصادية منها، بدليل أن الحكومة عجزت عن معرفة مصير الصيادين القطريين لأكثر من عام....

أقصد بالدولة السرية تلك المنظومة الخفية التي تُدير الملفات السياسية والأمنية والاقتصادية والإعلامية في دولة ما دون أن تكون ظاهرة - في الغالب- على

02 مايو 2017

هل يكتب القلم اليوم عن تواصل التصعيد المتبادل بين أمريكا وكوريا الشمالية من جهة، وبينها وبين إيران من جهة أخرى؛ وانعكاسات ذلك على مصير العلاقات الدولية بين الكبار التي تنعكس ضرورة على التوازنات الإقليمية والمحلية بين الأتباع "الصغار" ..؟!

يحار أصحاب الأقلام في أحيان كثيرة عندما تتداخل التطورات وتتكاثر الأحداث،

02 مايو 2017

عندما تجزأ السلام الدولي ومُنح للقوي، وسُلب وحُرمت منه الأقليات التي لا تجد دولا عظمى تساندهم؛ رحل عن عالمنا السلام وحل مكانه ظلام الخوف والحرب والجوع،فهل تتحرك الفاتيكان للسلام من أجل المسلمين في بورما وكشمير، وحرق المساجد في أوروبا وأمريكا بعد بزوغ رأس اليمين المتطرف؟

السلام عليكم

مؤتمرات تعقد وأقليات

01 مايو 2017

"فيسيوك": ‏البعض يصفها كشركة تقنية والبعض شركة إعلامية والحقيقة أنها تجمع بين الاثنين، ‏أضخم وأكبر شبكة اجتماعية في العالم ب 1.86 بليون مشترك.. ‏تمتلك فيسبوك أهم تطبيقات الإعلام الاجتماعي: ‏فيسبوك - مسنجر - انستجرام - واتس اب

‏‏شركتان بل إمبراطوريتان تسيطران على شبكات الإعلام الاجتماعي، ‏بينهما شيء من التنافس مع حرص كل منهما

01 مايو 2017

إياكم وقبول الفلول على علاتهم السابقة -إلا لو تابوا توبة حقيقية ترد فيها المظالم إلى أهلها، لقد أوتينا من التهاون مع الفلول، حتى غلبونا وعادوا بالثورة المضادة، وكانوا وقودها ورعاتها.. حتى عدنا إلى حال أسوأ.

الثورة هي معركة ضد الفلول وضد الطغاة وضد باعة الوطن وهي حسبة واحدة، وليس كما

01 مايو 2017

تلعب إدارة السجون والمخابرات الإسرائيلية أدواراً قذرة وخبيثة في محاولاتها إحداث خرقٍ في صفوف الأسرى والمعتقلين، وكسر إضرابهم ووضع حدٍ لاستمراره وتواصله، ومن أجل هذا الهدف فإنها لا تتوانى أبداً في استخدام أخس السبل وأقذرها في محاولاتها الوصول إلى غاياتها

الحرية والكرامة "6"

اليوم العاشر للإضراب ...

لا تحرق إدارة

01 مايو 2017

ما يسمى بـ "مجلس النوّاب" و"القيادة العامة للجيش الليبي" ما هي إلا أدوات في يد النظام المصري والإماراتي، وأرجو أن لا ينازعنا فيها أحد هذه القضية، فالشواهد عليها كثيرة جدا، والحكومة الإماراتية تريد النموذج المصري أن يتحقق في ليبيا، فهي التي دعمت السيسي في انقلابه...

 

لا يراودني أدنى شك

30 أبريل 2017

إن صدمة التغيُّر تصيب أصحاب العقول السائلة، مع انكسار الشكل اللحظي الذي توهموا استقراره، فمثلا: من تشكلوا بحرب العصابات في الحرب الأفغانية الأولى، صدموا مع أول ثمارها في أفغانستان، وصدموا مع عدم نجاح نقلها إلى بلاد أخرى، ومن تشكلوا بالحراك السياسي في ثورات الربيع العربي، صدموا مع قسوة موجات الثورة

30 أبريل 2017

تلجأ إدارة السجون والمعتقلات الإسرائيلية في الأيام الأولى للإضراب إلى مواجهة المعتقلين بالقوة والحسم، وبمنطق العسكر الذي لا يقبل بالهزيمة، ولا يتنازل بسهولةٍ، ولا يعرف الاستسلام للخصم، لكسر إضرابهم وتفريق جمعهم، وتمزيق تلاحمهم، وتهميش احتجاجاتهم وإهمال طلباتهم،،،،

الحرية والكرامة "5"

 

تاسع أيام الإضراب ....

لا تقبل إدارة السجون الإسرائيلية

29 أبريل 2017

كثيرٌ من المسلمين.. يصاب باليأس والإحباط.. مما يرى من آلام الأمة ونكباتها.. ومن تكالب أعداء الإسلام عليها.. لكن (أصحاب اليقين!) بموعود نصر الله.. تكون قلوبهم ثابتة مطمئنة.. لأنهم يعلمون أن الغلبة لهذا الدين..

ذكروا أن هناك كان رجل فقير.. لا يملك شيئا من المال.. وكان يعيش في شظف من العيش..

29 أبريل 2017

ابتداءً هل توجد فلسفة إسلامية للإعلام؟.. تشريعات الإسلام عقيدة وعبادات وهذه لا مجال فيها للاجتهاد، وأحكام فقهية تفصيلية وللعلماء اجتهاد واسع فيها.. والتشريعات المتعلقة بالحياة من سياسة واقتصاد وإدارة وإعلام فهذه لها خطوط عريضة تحكمها.. وهذه ما يمكن إن نشير إليها كـ"فلسفة" تحكم إطار الإعلام.

التسليم بالثوابت: {وَمَا كَانَ

استطلاع الرأي

بعد انتهاء القمة الإسلامية الأمريكية: هل تتوقع تغيرًا حقيقيًا في علاقة أمريكا بالشعوب الإسلامية؟